فيسبوك في الفترة الأخيرة اجتهدت أنها توصِّل للمستخدمين افضل جودة ممكنة في استخدام التطبيق على الجوالات الذكية, وتم هذا الشيء من خلال التحديث الأخير للتطبيق عن طريق تحسين التصاميم والرسومات من ناحية الشكل وأيضاً صورة العرض وحجم الخط في التعليقات والمنشورات

تطبيق الانستقرام حاول يتبع هذه السياسة مع مستخدميه من خلال خاصية التعليقات بالتحديد, واليوم بإمكانك تواصل تعليقاتك بدون انقطاع على المنشورات العامة وتتواصل مع كل شخص يرد عليك في نفس المنشور

 

الفيس بوك دائم حريص على تحديث خصائصه بشكل دوري و بيقدم كل جديد للمستخدمين, لكن للأسف في الغالب ما تلفت هذه التحديثات نظر المستخدمين لأن أهم  ما يبحثوا عنه في تطبيق الفيس بوك هو مظهره العام وسهولة استخدامه بالأخص في جزئية القراءة واللي تتمركز في أنه يكون مريح للعين في التصفح وواضح بعيد عن التعقيد

فريق عمل التصاميم في الفيس بوك قالوا:ما كان هدفنا العزف على الفرعيات, ولكن كنا نحاول نسهل للملايين من المستخدمين في كل يوم الصعوبات اللي ممكن  تواجههم في استخدام شيء يعتبر جزء رئيسي من حياتهم

  iOS والتطبيقين، فيس بوك و انستقرام راح يطرحوا كل هذه التعديلات في غضون الأسابيع القادمة على النظامين الاندرويد والـ

 

 

تعليقات الفيس بوك

اعتمدت فيس بوك الأشكال البالونية  في التعليقات على المنشورات أو الرسائل الخاصة, واللي راح تضيف للمحادثات وضوح أكثر وتشجع على زيادة التفاعل بين المستخدمين, ويحاول الفيس بوك أنه يخلي المحادثات أكثر نشاط وحيوية بين المستخدمين عن طريق السرعة والوضوح  في طريقة عرض وتدرج المحادثة

أيقونة الاعجاب في فيس بوك

عدلت فيس بوك على نظام الملاحة وأيقونات الإعجاب والمشاركات في النسخة الجديدة من تحديث التطبيق وصار أكثر وضوح وسهولة مع أنماط ورسومات  جديدة للفيديو والتعليق والمشاركة وبالتأكيد مع حفظ الخاصية الشهيرة للفيس بوك واللي هيا “لايك” الإعجاب 

وكمان الفيس بوك غيرت نظام الاشعارات الخاص فيها مع التحديث الجديد وتحديداً في جرس الاشعارات وقامت بوضع نغمة خاصة في التنبيهات المهمة لك على التطبيق. الشيء اللي راح يخليك تركز على التطبيق أكثر مما تضطر للدخول على المتصفح اللي ممكن يعطيك خيارات كثيرة ومالها علاقة في الغرض اللي انت   داخل عشانه للفيس بوك

 

وبعض من التغيرات الجديدة في تصميم التحديث الجديد للتطبيق هو التباين في المنشور الأمر اللي راح يسهل عليك قراءة المنشور والتعرف عليه بشكل أسرع وأسهل وبرضوا من المزايا الجديدة في التحديث تغيير شكل الصور الشخصية في الملف الشخصي للشكل الدائري ليسهل رؤيتها كاملة وبحجم أقل مع المحافظة على جودتها الأصلية بكل تأكيد

وكمان الروابط اتضح أن فيسبوك اتجهت لمعاينة الروابط حتى تسهل على المستخدم معرفة أكثر ما يمكن من المعلومة حول الرابط قبل الدخول اليه وهذا راح يزيد بشكل كبير في ارسال الروابط والاقبال عليها! وهذا شيء يمكن يعتقد الكثير أنه مزعج, لكن فيس بوك قالت “كل هذه التغيرات ما تؤثر على أعداد الزيارة للصفحات” لأن الويب صار واضح وأيضا المستخدمين أكثر وعي من السابق الشيء اللي راح يسهل عليهم معرفة المواقع الموثوقة من المواقع الوهمية اللي هدفها دائما نشر الشائعات 

 

اعرف مكانك ؟

فيس بوك تبحث دائما عن تحديد مكانك في التعليقات من المنشور حتى تستطيع مواكبة سير التحديثات الأخيرة للمنشور في التعليقات وكمان فيس بوك اضافت ميزة أخرى لمشاركة المنشور وغيرها من الخواص من خلال أيقونة الكرات الثلاث, وعلى الرغم من أننا تحدثنا عن الازعاج في خاصية معاينة الروابط إلا أن فيس بوك حاولت تتغلب على هذه السلبية ببساطة عن طريق انها راح تعَّرفك عن المكان اللي راح يقودك له هذا الرابط قبل ما تضغط عليه

اخلاقيات في استخدام التصاميم 

طبيعي أن الانستقرام والفيس بوك يبحثوا عن تعزيز التفاعل على ساحة تطبيقاتهم والسؤال هنا عن أخلاقيات التصاميم في التحديثات الأخيرة لتطبيقاتهم هل هي مفيدة للمجتمع؟ من الطبيعي ان التطبيقين يعززوا العلاقة بين الناس على ساحة الانترنت لكن هل هذا يعني أنه ما في ضرر ممكن يلحق بالناس من هذه التطبيقات؟

ترتستان هاريس مصمم أخلاقيات شبكة جوجل العالمية صرح بأن المبالغة في التحسين احيانا قد تسبب الادمان لاستخدام هذه البرامج إلى أن تصبح مدمرة مع الأسف

 

وعلى مر السنوات كان هناك محاولات لإيجاد الإجابة من شركة فيس بوك عن اذا ماكان أحد يحاول التقليل من استخدام الانترنت وعدم الاعتماد عليه الى درجة الادمان ولكن للاسف لم نجد إجابة مباشرة على هذا السؤال! وكان تأكيدهم وتركيزهم فقط حول تجارب المستخدمين

يقول كوكس أحد المسئولين في شركة فيس بوك: نملك عدد كبير من المستخدمين ونحرص دائما على خدمتهم بالشكل الايجابي و بالطريقة اللي تجعل وسائل التواصل الاجتماعية الأكثر قوة في الجانب الايجابي

وكمان تقول ايكسس: أن الفيس بوك يبحث دائما عن التأكد من أن الوقت اللي تقضيه على التطبيق له فائدة

ويمكن في يوم ما في المستقبل يتم إعادة تصميم هذه التطبيقات مو عشان تتطور أو تجلب عدد اكثر من المستخدمين ولكن تحذير من الاهمال المفرط اللي الآن    نمارسه عليها في استخدامها

وعشان كذا واجب علينا الحذر من أنه تسرقنا هذه المزايا الساحرة في التحديث الجديد للتطبيقات بصورة بشعة وتحرمنا من أن أننا نعيش حياتنا بالشكل الأمثل 

تمت ترجمتها عشانك. “Link“المقالة الأصلية موجودة على